الرئيسيةدوليأول بيان لسيف الإسلام القذافي بعد ترشحه للرئاسيات
دولي

أول بيان لسيف الإسلام القذافي بعد ترشحه للرئاسيات

وجّه المترشح لانتخابات الرئاسة الليبية، سيف الإسلام القذافي، نجل معمر القذافي، كلمة إلى الشعب الليبي في أول بيان له بعد تقديم ترشحه يوم 14 نوفمبر الجاري للمفوضية العليا للانتخابات بمدينة سبها جنوب البلاد.

وتضمن البيان بعض مظاهر البرنامج الانتخابي تحسبا بخوض غمار الانتخابات الرئاسية المقبلة المقررة في 24 ديسمبر المقبل.

وطالب القذافي المواطنين الليبيين بالإقبال على العملية الانتخابية والمشاركة بها، موجها دعوة لهم بالتوجه للحصول على بطاقة الانتخابات، قائلا: بطاقاتكم الانتخابية الموجودة والمتاحة في هذه الآونة بمكاتب المفوضية العليا للانتخابات، هي جواز عبوركم إلى صناديق الاقتراع.

وجاء في نص البيان: “إلى أبناء الشعب الليبي العظيم، في الوقت الذي تقف فيه ليبيا على أبواب محطة تاريخية، وأمام استحقاق مصيري من شأنه أن يساعدنا على الخروج من الأزمة التي يعيشها الوطن، وفي ضوء الحاجة الملحة إلى تعاون وثيق بين أبناء لشعب الليبي بمختلف مكوناته، وبالنظر إلى الأهمية القصوى التي تكتسيها المشاركة الشعبية في إنجاح الاستحقاق الانتخابي، أتوجه بهذه الدعوة إليكم كافة يا من تشاطرونني حلم إنقاذ ليبيا من نیر الاحتراب والفوضى، واستعادة الاستقرار والسلام والازدهار والتعايش الأخوي والوئام المجتمعي”.

ودعا القذافي في البيان ذاته المؤمنين بالمشروع الوطني التصالحي في ليبيا إلى الإقبال على العملية الانتخابية بالمسؤولية التي تقتضيها خطورة المرحلة – على حد قوله -.

وأوضح سيف الإسلام أن البطاقات الانتخابية الموجودة والمتاحة في هذه الآونة بمكاتب المفوضية العليا للانتخابات، هي جواز عبور إلى صناديق الاقتراع نحو المشاركة في اتخاذ القرار الوطني المستقل، لتعزيز حجم شرعية المؤسسات السياسية الجديدة التي ستنتخبونها للنهوض ببلادنا، وإعادة تأهيلها واعمارها، واتخاذ ما تحتاجه من قرارات تعيدها إلى مكانتها الأولى بين الدول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *